اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

مجتمعي

8 علامات تشير إلى انخفاض الذكاء العاطفي: تجنَّبها لتنجح اجتماعياً!

شارك
شارك
غالباً ما يلقى الذكاء العقلي الاهتمام الأكبر على حساب الذكاء العاطفي، فالمدارس تمرن التلاميذ على جعلهم أكثر ذكاءً من الناحية العقلية من خلال تنويع التدريبات والاختبارات التي تطور قدراتهم الذهنية، بينما يحظى الذكاء العاطفي بمساحة أقل من التطبيق العملي. تعرّف الطبيبة "كارين جيب" (Karin Gepp) الذكاء العاطفي بأنه قدرة الشخص على إدراك وفهم مشاعره وعواطف الآخرين وإدارتها لتحقيق أهداف محددة، وبحسب الطبيبة شيرين ليمان (Shereen Lehman) فإن بعض الباحثين يرون إمكانية تعلم مهارات الذكاء العاطفي وتنميتها، بينما يرجح بعضهم الآخر أنه ميزة فطرية تولد مع الإنسان ولا يستطيع التحكم فيها. الأذكى عاطفياً أنجح من الأذكى عقلياً حتى نستوعب أهمية الذكاء العاطفي أكثر؛ سنذهب إلى نتائج استطلاع أجرته شركة "إيجون زيندر" (Egon Zehnder) العالمية للاستشارات الإدارية، توصلت من خلاله إلى أن المسؤولين التنفيذيين الذين لديهم ذكاء عاطفي أقوى، كانوا أقدر على النجاح من أقرانهم الذين حققوا درجات عالية في الذكاء العقلي، أو تميزوا بسيرة ذاتية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!