12 نصيحة من فلسفة فنغ شوي لغرفة معيشة مفعمة بالرفاهية

ممارسة فنغ شوي
استمع الى المقالة الآن هذه الخدمة تجريبية
Play Audio Pause Audio

نقدم لكم اليوم 12 نصيحة احترافية ستساعدكم على تحويل غرفة المعيشة الخاصة بكم إلى ملاذٍ مفعم بالرفاهية والطاقة.

تُمثل غرفة المعيشة الجزء الأهم من المنزل، فهي مكان استرخائك وفيها تلتقي أحبائك وتستقبل ضيوفك، إذاً فهي تمثل نقطة التقاء بين الحياة الخاصة والعامة؛ البعدين اللذين ستساعدك ممارسة فنغ شوي (Feng shui) على الجمع بينهما.

يشكل هذا الفن البالغ من العمر 1,000 عام -الذي لا يمكننا بالطبع الخوض في عمقه من خلال مقال صغير- مصدر إلهام غنياً جداً، وأقدم لك من خلاله فيما يلي بعض القواعد الأساسية التي ستساعدك في الحصول على غرفة معيشة أكثر تناغماً، والآن هيا اتبعني إليها.

1. تحسين تدفق الطاقة

تعتمد ممارسة فنغ شوي على دورة طاقة الـ “تشي” في المكان؛ التي يجب أن تتم وفق توازن صحيح؛ إذ يجب ألا تتدفق هذه الطاقة بسرعة كبيرة من جهة، وألا تركد في مكانها أو يمنعها عائق ما عن الحركة من جهة أخرى.

وللترحيب بهذه الطاقة لا بد من إفساح المجال لها، ويبدأ ذلك بكل بساطة بالحفاظ على غرفة المعيشة نظيفةً ومرتبةً بحيث يكون كل شيء في مكانه. تجنب ازدحام المساحة بالأثاث الزائد، فذلك يعيق التدفق الملائم للطاقة. ومع ذلك؛ إذا كانت الغرفة كبيرةً، فلا ينبغي ترك مساحة كبيرة فارغة فيها؛ إذ يؤدي ذلك إلى تسرب طاقة الـ “تشي” من المكان.

2. اختر مكان الأريكة بعناية

من الأفضل وضع الأريكة بحيث تكون ملاصقةً للحائط بطريقة تتيح لك رؤية مدخل الغرفة عند الجلوس عليها؛ لكن إذا لم يكن هذا الترتيب ممكناً بالنسبة لك فلا تقلق. إذا كان تصميم غرفة معيشتك يتطلب وضع الأريكة في مركز الغرفة حيث لن تكون ملاصقةً للحائط، فيمكنك وضع أي شيء خلفها كنبتة أو طاولة صغيرة، أو خزانة منخفضة، أو شاشة تلفاز، إلخ. والهدف الرئيسي من الأمر هو ألا يكون هناك مساحة كبيرة فارغة خلف ظهرك عندما تكون جالساً. من المفضل أيضاً إضافة نقطة مركزية في الغرفة كطاولة قهوة مع مقاعد حولها، ويفضل أن تكون هذه المقاعد منخفضةً لتسهيل التواصل بين الجالسين. تنطوي ممارسة فنغ شوي على الكثير من القواعد التي تتفق مع الفطرة السليمة.

3. استخدم العناصر الخمسة

لتحصل على غرفة معيشة تمتثل تماماً لمعايير فلسفة فنغ شوي؛ يجب أن يسترشد اختيارك للمواد التي ستضعها في الغرفة بهذه العناصر الخمسة، وهي الماء والخشب والنار، والأرض، والمعدن، وهي عناصر أساسية في دورة انتقال طاقة التشي. يتطلب الفهم الكامل لهذه المفاهيم خوضاً عميقاً في فن “فنغ شوي”، ومع ذلك يمكنك اتباع حدسك عند استخدام هذه العناصر، ولكل عنصر منها فضائله الخاصة. على سبيل المثال؛ يعزز الخشب الإبداع والانفتاح، أما المياه فتعمل على تهدئة النفس، وتزيد النار من النشاط، ويوصى بالجمع بين بعض العناصر بصورة خاصة، بينما يجب تجنب ذلك بالنسبة لأخرى.

4. خزن أغراضك في خزائن مغلقة

لا يعني تخزين أغراضك إفراغ غرفة المعيشة؛ لكننا نتحدث في النهاية عن غرفة معيشة ولا ينبغي لنا تحويلها إلى “متحف”،  والهدف من هذا الترتيب هو زيادة رفاهيتك. من المهم أن ترتب أغراضك بطريقة لطيفة؛ على سبيل المثال باستخدام خزائن الكتب أو الخزائن المغلقة حيث ستبقى كتبك وأشياؤك في متناول اليد دون إفساد تناغم الغرفة.

5. الاعتماد على قوة الرموز

تعتمد فلسفة فنغ شوي بصورة كبيرة على قوة الرموز؛ كالعناصر الرئيسية الخمسة التي سبق ذكرها، والاتجاهات الأربع، ورموز الحيوانات، فهي فلسفة يمكن فهمها من خلال التحلي بقدر كافٍ من الحس السليم. على سبيل المثال؛ يجب تجنب وضع صور الحيوانات البرية أو العدوانية في المنزل. من ناحية أخرى، فإن المكان المثالي للصورة العائلية هو غرفة المعيشة، بينما نوصي بوضع الصورة التي تجمع الزوجين في غرفة النوم.  وعموماً يمكن لأي تمثيل مرئي يستحضر حالةً إيجابيةً لديك أن يكون مثالياً. وإذا كان وضع تمثال ما يضفي تأثيراً مهدئاً على الغرفة بالنسبة لك، فلا تتردد في خلق الجو الذي يناسبك.

6. أكثِر من استخدام النباتات

تمتلك النباتات الخضراء والزهور النضرة القدرة على تنشيط نبضات الطاقة. لذلك لا تتردد في وضع بعض منها في أماكن مختلفة من غرفة المعيشة الخاصة بك، وخاصة في زوايا الغرفة حيث تميل طاقة التشي إلى الركود.

يمكن أن يكون استخدام النباتات الجميلة طريقةً مثاليةً أيضاً لفصل غرفة المعيشة عن منطقة تناول الطعام، فلكل مساحة منهما أنشطتها، وطاقاتها الخاصة بها تبعاً لذلك. من ناحية أخرى؛ تجنب وضع الزهور المجففة التي فقدت قوتها الحيوية لأنها تحمل موجات سلبية. أخيراً؛ يفضَّل استخدام النباتات ذات الأوراق المستديرة وليس المدببة. على سبيل المثال؛ لا تضع نبتة صبار في غرفة المعيشة.

7. لا تستخدم قطع أثاث حادة الشكل

لا تفضل طاقة فنغ شوي الاصطدام بأي شيء حاد، أو بارز، أو زاوي الشكل؛ إذ يؤدي ذلك إلى اضطرابات ينتهي بها المطاف في جو الغرفة. وتتجلى أهمية ذلك بشكل خاص في غرفة المعيشة، مكان انعقاد الاجتماعات وإجراء النقاشات بامتياز.  لذا؛ تجنب استخدام الأثاث ذي الحواف الحادة والأرائك الضخمة ذات الزوايا الخشنة، والمصابيح المثلثة الشكل، وبدلاً عن ذلك اختر الأشياء ذات الأشكال المستديرة أو البيضاوية. هناك دور مهم أيضاً لمدى ارتفاع قطعة الأثاث، فكلما ارتفعت حجبت مزيداً من الطاقة، خاصةً إذا وُضعت في وسط غرفة المعيشة. لذلك يمكن لاستخدام طاولة القهوة المستديرة مع أريكة عثمانية كبيرة أن يصنع العجائب في غرفة معيشتك المصممة وفقاً لفلسفة فنغ شوي.

8. وزع الأثاث وفقاً للاتجاهات الأربعة

تحدد فلسفة فنغ شوي مكاناً لكل قطعة أثاث في المنزل ككل أولاً، ثم داخل كل غرفة. ويعتمد تحديد المكان المثالي لكل قطعة أثاث وغرض على العديد من المعايير؛ مثل التكوين العام للمنزل، وبيئته، واتجاهه، وطبيعة حياة الأسرة، وما إلى ذلك. ومن الصعب للغاية استخلاص معيار عام لهذا الغرض. ومع ذلك، فيما يتعلق بغرفة المعيشة، فمن المعتاد وضع شاشة التلفاز في الجهة الشمالية الغربية من الغرفة من أجل تحفيز الحظ والتواصل بين أفراد المنزل، أما المدفأة فتوضع في الجهة الجنوبية إن أمكن لتعزيز النجاح، وتُخَصص الجهة الشرقية لمنطقة تناول الطعام لتعزيز الصحة، وهي مجرد اعتبارات عامة تحتاج إلى صقل؛ لكن يمكنك البدء بترتيب الأثاث باتباع حدسك وهو دليل ممتاز لك.

9. استخدم إضاءةً مناسبةً

إن غرفة المعيشة الخاصة بك هي الغرفة التي تشهد اللحظات الحميمة (طاقة الين)، واللحظات العامة (طاقة اليانغ)، ولتكون غرفة معيشة مثالية يُفضَّل أن تتمكن من خلق الجو الملائم لكل حالة تبعاً لطبيعة النقاش والجلسة؛ لذلك يوصى باستخدام الإضاءة القابلة للتعديل. استخدم الضوء الساطع خلال خوض النقاشات أو اتخاذ القرارات ويُفضَّل استخدام الإضاءة الخافتة خلال جلسات الألفة ولحظات الهدوء. بالإضافة إلى طبيعة الإضاءة، فإن توزيع نقاطها يؤدي دوراً مهماً في تناغم غرفة المعيشة الخاصة بك.

10. استخدم عناصرَ متباينة

تدعو فلسفة فنغ شوي إلى استخدام المواد الطبيعية واللينة والمزج بين أنواع النسيج المختلفة (على سبيل المثال استخدام المواد اللامعة وغير اللامعة)، وبإمكانك الاستفادة من جميع عناصر الديكور كالستائر والوسائد، والأغطية وغيرها في عملية التنويع هذه. على سبيل المثال؛ استخدم المواد الناعمة غير اللامعة وذات المظهر الحسي للأريكة والكراسي بذراعين؛ كالموهير والقطن الممشط، وغيرها؛ والتي يتباين مظهرها المريح مع مظهر الأشياء الأكثر صلابةً ولمعاناً كالتماثيل أو المزهريات، أو إطارات الصور، إلخ. ولا تنسَ استخدام عنصر الخشب في غرفة معيشتك وهو مادة مهمة في فلسفة فنغ شوي، كما يمكنك جعله أنعم باستخدام سجادة من الصوف على الأرضية الخشبية على سبيل المثال.

11. لا تنسَ المدفأة

نظراً لأن النار عنصر مفيد في فلسفة فنغ شوي، فإنه يوصى باستخدام المدفأة في غرفة المعيشة، بشرط أن تنتبه لبعض التفاصيل التي ستتيح لك الحصول على فوائدها كاملةً. على سبيل المثال؛ من الضروري معرفة أن الموقد والمدخنة لا يعيدان إلى  الغرفة الطاقة التي تتسرب منها عند عدم استخدام المدفأة. لذلك يفضل أن تكون قادراً على إغلاقها بواسطة غطاء أو مصراع. كما يمكنك وضع مزهرية أو أي شيء زخرفي آخر يمنع طاقة التشي من التسرب عبر المدفأة في حال عدم استخدامها. أخيراً؛ يمكن وضع مرآة فوق رف المدفأة وستؤدي دوراً مثالياً في نشر الطاقة المنبعثة منها.

12. تجنب التوزيع العشوائي للمرايا

تُعتبر المرآة عنصراً زخرفياً مهماً في ممارسة فنغ شوي لأنها تساهم في التدفق الجيد لطاقة التشي؛ شرط أن توضع بشكل صحيح. على سبيل المثال؛ تعكس المرآة الموضوعة أمام الباب الأمامي للغرفة الطاقة الخارجة منها. لذلك يجب النظر إلى ما تعكسه المرآة فإذا كانت هذه الصورة إيجابية فستؤدي دورها المنشط لدورة الطاقة بالكامل. على سبيل المثال؛ يمكنك التأكد من وضع نبات أو صورة مثيرة للسعادة (منظر طبيعي، إلخ) أمام المرآة على الجانب الآخر من غرفة المعيشة. من ناحية أخرى؛ تجنب وضع مرآتين وجهاً لوجه؛ إذ يؤدي ذلك إلى تبادل مستمر للطاقة بينهما ما يحول دون قدرتها على المساهمة في رفاهيتك في غرفة المعيشة الخاصة بك!