استكشف باقات مجرة
غذائي وجمالي

ممارسة هذه الرياضات ستساعدك في التغلب على المشاعر السلبية

هل تشعر ببعض الكآبة؟ العب الكرة الطائرة، أو مارس تمارين رقصة الزومبا. هل تعتريك فورة عارمة من الغضب؟ إذاً عليك بممارسة رياضة الآيكيدو، أو رياضة الرماية بالقوس والنشّاب. هناك نشاط بدني ملائم لكل حالة ذهنية تمر بها، وتتيح لك ممارسة الرياضة السيطرة على انفعالاتك بلطف. التغلب على الشعور بالحزن التغلب على الغضب السيطرة على الخوف التغلب على مشاعر المرارة عندما يتملكك الغضب، تشعر برغبة في ضرب شيء ما بقبضة يدك، ويثير الحزن دموعك، وترهق نفسك بالتفكير عندما تجتاحك مشاعر المرارة. ويغير أدنى تململ تشعر به، نبضات قلبك، ووتيرة تنفسك، وحرارة جسدك، وإفرازاتك الهرمونية، وضغط الدم لديك، ونشاط العضلات والدماغ، وهي تأثيرات مماثلة لتلك التي تحدثها ممارسة الرياضة في جسدنا؛ إذ يمكن للتمارين البدنية أن تعيد لنا توازننا عندما تتملكنا المشاعر السلبية. يوضح المدرب الرياضي إليوس كوتسو: "نعاني جميعاً من المشاعر السلبية العابرة؛ ولكن عندما تصبح هذه المشاعر دائمة، فإنها تتوقف عن أداء دورها كمنبه، وتتحول إلى حالة مزاجية، ثم إلى طبع لدى الشخص". وهكذا يصبح سلوك اتخاذ القرارات أو التحدث مع الآخرين، محكوماً بمشاعر الحزن أوالغضب، أو الخوف، أو المرارة؛ وهي حالات ذهنية يجب توجيهها ضمن مسارات مناسبة. تؤثر الرياضة بصورة رئيسية في الناحية الفيزيولوجية لدينا؛ إذ يستهلك النشاط البدني هرمون التوتر - الكورتيزول، ويمنعه من "التهامنا". كما تزيد ممارسة الرياضة من
look

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!