الضوضاء الخضراء: طريقة جديدة ستجعلك تنام بسرعة

1 دقيقة
الضوضاء الخضراء
(مصدر الصورة: نفسيتي، تصميم: إيناس غانم)
استمع الى المقالة الآن هذه الخدمة تجريبية
Play Audio Pause Audio

ملخص: يعاني الكثيرون اضطرابات النوم، وفي معظم الأحيان يكون من الصعب العثور على طريقة للاستغراق في النوم بسرعة.

في حين أثبتت طريقة الضوضاء البيضاء تأثيرها في المساعدة على النوم، فإن اتجاهاً جديداً ظهر في هذا الشان تحت اسم الضوضاء الخضراء، وهي ضوضاء مستوحاة من أصوات الطبيعة المهدئة ويمكن أن تكون طريقة رائعة للتمتع بنوم هانئ يعيد لك نشاطك.

الضوضاء الخضراء تحد من القلق والتوتر

تبرز الضوضاء الخضراء بديلة للضوضاء البيضاء، بترددات تبلغ نحو 500 هرتز، وهو ما يتوافق مع الأصوات التي ليست عالية جداً ولا منخفضة جداً. هذه الأصوات التي تذكرنا بالمياه الجارية أو هبوب الرياح أو تغريد الطيور أو تموج الأمواج أو طقطقة المدفأة تخلق جواً مريحاً يساعد على النوم.

لكن ما الذي يجعل هذه الأصوات فعالة جداً في تحسين النوم؟ أوضح طبيب الأعصاب المتخصص في النوم، كريس وينتر (Chris Winter)، في حديث لصحيفة هافينغتون بوست (Huffington Post) إن هذه الترددات المتوسطة المدى تخفي الضوضاء المحيطة المزعجة، مثل صوت الشخير أو حركة المرور على الطرق. حينما نستمع إلى هذه الأصوات الطبيعية تسترخي أذهاننا، ما يقلل من التوتر والقلق، وهما العاملان المسؤولان غالباً عن اضطراب النوم.

الضوضاء الخضراء تخلق بيئة ثابتة وموحدة

تشير الطبيبة المختصة في النوم، سارة سيلفرمان (Sarah Silverman)، إلى أن الضوضاء الخضراء يمكن أن تحسن مرحلة بداية النوم من خلال خلق بيئة صوتية ثابتة وموحدة. يعزز استقرار الصوت هذا الشعور بالأمان والراحة، وهو أمر ضروري للنوم بسلام. ومع ذلك، فمن المهم عدم الاستماع إلى هذه الأصوات طوال الليل، إذ توصي مختصة علم النفس الإكلينيكي كريستين كيسي (Kristen Casey) بوضع مؤقت لتوقف الضوضاء بعد فترة زمنية معينة، حتى لا ترتبك دورة النوم الطبيعية على المدى الطويل.

ادمج الضوضاء الخضراء في عادات النوم بسهولة

تقدم منصات مثل يوتيوب مقاطع فيديو ذات ضوضاء خضراء بفترات محدودة، ما يسمح لك بالاستفادة منها دون التأثيرات غير المرغوب فيها للاستماع لفترات طويلة. لتطبيق هذه الطريقة، ما عليك سوى اختيار تسجيلات الضوضاء الخضراء التي تفضلها ودمجها في روتين وقت النوم، وسواء من خلال تطبيق مخصص أو مقاطع فيديو عبر الإنترنت أو تسجيلات على جهازك المفضل، يمكنك أن تدمج الضوضاء الخضراء بسهولة مع عادات النوم.

اقرأ أيضاً: 

ما أسباب ظاهرة تسويف النوم؟ وكيف تتغلب عليها؟

ما عدد أيام الاجازة اللازم حتى تحافظ على صحتك النفسية؟ وكيف تخطط لها جيداً؟