اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

أنا

كيف يمكنك الإقلاع عن التدخين بالتنويم المغناطيسي؟

شارك
شارك
أثبت التنويم المغناطيسي فعاليته بصورة خاصة في الإقلاع عن التدخين لكن كيف يمكن لهذه الطريقة العلاجية وقف الرغبة في السجائر؟ وهل ثمة طرق مختلفة للتنويم المغناطيسي فيما يتعلق بالإقلاع عن التدخين؟ وكيف تسير الجلسات العلاجية؟ يجيبنا عن هذه الأسئلة مختص العلاج بالتنويم المغناطيسي غوتييه فارا. أطلقت وزارة الصحة الفرنسية في نوفمبر/تشرين الثاني من عام 2016 برنامج "شهر بدون تدخين"، الذي يهدف إلى مساعدة المدخنين على الإقلاع عن التدخين. يشير العلماء إلى أنه بعد 30 يوماً من الإقلاع عن التدخين تصبح فرص المدخن في التخلص نهائياً من إدمانه، أكبر بخمسة أضعاف. ثمة الكثير من تطبيقات الهواتف الذكية التي تتيح لك معرفة مقدار المال الذي وفرته كل يوم بسبب عدم شراء السجائر، بناءً على الكمية التي اعتدت استهلاكها قبل الإقلاع عن التدخين، فضلاً عن معرفة الزيادة في متوسط العمر المتوقع بعد الإقلاع، وهي طريقة تشجعك على الاستمرار في الامتناع عن التدخين. أما بالنسبة للتنويم المغناطيسي، فيمتلك المختص عدداً كبيراً من الوسائل لتفكيك الروابط بين المدخن وإدمانه. ما هي طرق التنويم المغناطيسي المستخدمة في علاج الإدمان على التدخين؟ طريقة التنفير: تعتمد هذه الطريقة على ربط السجائر أو التدخين بأمور مثيرة للاشمئزاز بالنسبة إلى المدخن، وخلال جلسة مناقشة سوابق المريض، يتعرف المعالج إلى كل ما يمكن أن يثير اشمئزازه. قد ترتبط هذه المنفرات بأي من الحواس الخمس لكنها ترتبط معظم الأحيان بحاستي الشم والتذوق كالروائح التي لا يمكنه تحملها أو الأطعمة التي يكره مذاقها. ولتحقق هذه الطريقة أعلى فعالية ممكنة فإن المعالج لن يتردد في استخدام جميع المعلومات المتاحة له خلال جلسات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!