دراسة حديثة تكشف عن علامة غير متوقعة تميز التلاميذ الأذكياء

1 دقيقة
ذكاء الأطفال
(مصدر الصورة: نفسيتي، تصميم: إيناس غانم)
استمع الى المقالة الآن هذه الخدمة تجريبية
Play Audio Pause Audio

ملخص: يعكس ذكاء الأطفال قدراتهم اللغوية والتواصلية والاستدلالية؛ لكنّ بعضهم يتميّز عن الآخرين أحياناً بروح الفكاهة. فهل هناك علاقة بين ذكاء الأطفال وحسّ الدعابة الذي يتحلّى به بعضهم؟ هذا ما تجيب عنه دراسة أجراها باحثون من جامعة الأناضول. إليك التفاصيل.

ما الصفات التي تدل على الذكاء؟

ثمة مناهج عدّة لقياس مستوى الذكاء؛ بعضها يركّز على معدّل الذكاء بينما يهتم البعض الآخر بالأداء الدّراسي أو القدرة الفردية على التفكير. لكن ذكاءك لا يرتبط فقط بسرعتك في حلّ مسألة في الرياضيات أو حفظ دروسك عن ظهر قلب.

وفقاً لعدّة دراسات أوردها موقع هيلث لاين (Healthline)؛ فإن هناك صفات عديدة تسمح بكشف جوانب متعدّدة من الذكاء. من بين هذه الصفات الدالة على الذكاء مثلاً التعاطف والاعتماد على النفس وحبّ الاستطلاع والملاحظة وتجنّب النزاعات وإدارة العواطف. لكن فيما يتعلق بذكاء الصغار، هناك سلوك دالّ عليه هو الأكثر انتشاراً بين الأطفال الأذكى وفقاً لدراسة أجراها باحثون من جامعة الأناضول في تركيا ونشرت نتائجَها الدورية الدولية لأبحاث الفكاهة (International Journal of Humor Research).

الإضحاك ميزة التلاميذ الأذكياء

لإنجاز هذه الدراسة، أجرى الباحثون دونيز أرسلان (Deniz Arslan) وأوغور ساك (Ugur Sak) ونظمية نازلي أتيسغوز (Nazmiye Nazli Atesgoz) تجربة شملت 217 طالباً في الصف الإعدادي لمقارنة مستويات الذكاء وروح الفكاهة لديهم. واستخدم فريق الباحثين مقياساً يسمّى “مقياس ساك الأناضولي لقياس الذكاء” (Anadolu Sak Intelligence Scale). يسمح هذا المقياس بتقييم القدرة اللفظية والتفكير البصري المكاني والذاكرة القصيرة المدى.

بالموازاة مع ذلك، قدّم الباحثون للمشاركين 10 رسومات فكاهية، ومسحوا التعليقات التي كانت تتضمنّها 5 منها. كان على الطّلاب أن يعلّقوا عليها من خلال كتابة حوارات كوميدية. وخضعت إنجازات المشاركين إلى تقييم خبراء القصص المصوّرة والفكاهة الذين وضعوا علامات وفقاً لقيمة الكتابات وطابعها الفكاهي أيضاً.

لاحظ الباحثون ارتباطاً قوياً بين الذكاء والفكاهة بعد مقارنة النتائج التي حصل عليها المشاركون، وخلصوا إلى أن “زيادة الذكاء تؤدي إلى زيادة القدرة الفكاهية”. علاوة على ذلك، أظهرت النتائج أن التفكير التناظري اللفظي شكّل أفضل مؤشر إلى قدرة الفكاهة من بين القدرات الفكرية التي قيّمها الباحثون باستخدام هذا المقياس. ووفقاً لهذه الدراسة؛ فإن أعلى مستويات الفكاهة قد تكون حاضرة لدى الأطفال الأذكى.

اقرأ أيضاً:

المحتوى محمي !!