اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شخصيات

من هو جون غوتمان؟ وما هي إسهاماته في العلاج الزوجي؟

شارك
شارك
لا تخلو العلاقات الزوجية -حتى تلك التي تبدو ناجحة- من الصراعات، فالأمر لا يتعلق بالمظهر الخارجي الذي يراه الآخرون للصراعات؛ ولكن بكيفية إدارتها، فذلك يتنبأ بنجاح أو فشل بعض تلك العلاقات. تُستخدم كلمة "إدارة" الصراعات حتى لا يُفهَم بالضرورة أن الهدف فقط هو إيجاد "حل" لها بحسب وصف "معهد ذا غوتمان" (The Ghottman Institute)، وذلك لأن الصراعات في العلاقات أمر طبيعي ذو جوانب وظيفية وإيجابية توفر فرصاً للنمو والتفاهم. لحسن الحظ؛ استثمر جون غوتمان نحو 40 عاماً من حياته في مجال الأبحاث المتقدمة مع آلاف الأزواج حتى اشتهر عالمياً بعمله في مجال استقرار العلاقات الزوجية والتنبؤ بحالات الطلاق. ولا يُستغرب بروز فلسفة غوتمان لوصفها أساليب التواصل بين الأزواج وقدرتها على التنبؤ بنهاية العلاقات؛ حيث ألّف وشارك في تأليف أكثر من 200 ورقة أكاديمية منشورة إلى جانب أكثر من 40 كتاباً، ويُعد أحد أفضل 10 معالجين نفسيين مؤثرين في ربع القرن الماضي. وعلى العموم، فقد تبقى بعض مشاكل العلاقات الزوجية بلا حلول موضوعية عملية نتيجة الاختلافات الشخصية الطبيعية بين الشركاء؛ ولكن إذا كان بإمكانهم تعلم كيفية إدارتها بطريقة صحية فإن تلك العلاقات ستنجح. فلسفة غوتمان وفناء العلاقات الزوجية استخدم غوتمان في فلسفته مصطلح "الفرسان الأربعة" (The Four Horsemen) لوصف أربعة سلوكيات سلبية تحدث بين الأزواج وقد تكتب آخر سطور العلاقة الزوجية،

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!