اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

أعراض وأمراض

لماذا أصبح الجيل زد أكثر عرضةً للإصابة بأزمة ربع العمر؟

شارك
شارك
"نظرياً كنت أمتلك كل شيء، ويُفترض أن أموري تسير بشكل مثالي باستثناء شيء واحد مهم؛ هو أنني كنت بائساً وأشعر بالارتباك تجاه ما يحدث حولي وموقعي منه، وحينها تأكدت من مروري بأزمة ربع العمر". كلمات بسيطة وصف بها الكاتب الأميركي آدم سمايلي بوسولسكي (Adam Smiley Poswolsky) تلك الفترة التي عانى فيها من أزمة ربع العمر، وكان تعبيره فيها دقيقاً للغاية. فبحسب استعراض عالم النفس أليكس فوك (Alex Fowke) لها فهي فترة يعيش فيها الشاب انعدام الأمان، وتسيطر عليهم مشاعر الشك وخيبة الأمل تجاه حياتهم المهنية وعلاقاتهم الاجتماعية وحالتهم المادية. حتى تتضح الصورة أكثر، فأزمة ربع العمر لا تعني أن يصاب بها الشخص في ربع عمره حرفياً، فوفقاً لأستاذ علم النفس في جامعة غرينتش البريطانية أوليفر روبنسون (Dr Oliver Robinson)، فهي تظهر بين عمر 25-35 سنة، مع ملاحظة ازديادها عند بلوغ الثلاثين سنة. علامات تؤكد المرور بأزمة ربع العمر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!