اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

أعراض وأمراض

اضطرابا الشخصية الحدية والهستيرية بطلا قضية التشهير بين جوني ديب وآمبر هيرد

على الرغم من احتمالية معرفتنا بأعراض بعض الأمراض والاضطرابات النفسية؛ فإنه حين تتجسّد أمامنا في قضايا عامة وأحداث مهمة، يدق ذلك جرس الإنذار باحتمالية تواجدها فيمن حولنا أو في أناس قابلناهم يوماً ما. وبدلاً عن أن نعزو التغيرات المزاجية التي تستحيل عنفاً في بعض الأحيان إلى أن هؤلاء الأفراد مفرطو الحساسية؛ تصبح نظرتنا للأمور أكثر واقعيةً - بمعنى أن تكون تلك التقلُّبات والأعراض جزءاً من مرض أو اضطراب أشمل. مؤخراً أصبحت قضية التشهير بين الفنان الأميركي الشهير "جوني ديب" (Johnny Depp) وطليقته الفنانة الأميركية "آمبر هيرد" (Amber Heard) حديث الملايين حول العالم؛ اتهامات بالضرب والعنف المنزلي موثّقة بالأدلة من فيديوهات ومقاطع صوتية وصور. في حين قد أرسلت الأدلة الأولية إلى الجمهور رسائل عن هيرد بأنها امرأة متسلِّطة وعنيفة، مع محاولة إثباتها المستميتة لأنها تعاني من اضطراب ما بعد الصدمة (PTSD)، تأتي نتائج تقييم حالة هيرد من قبل المختصة النفسية "شانون كوري" (Shannon Curry) لتدعم إصابتها باضطرابين: "اضطراب الشخصية الحدية" (BPD) و"اضطراب الشخصية الهستيرية" (HPD)، ليصبح الدافع وراء تلك الأفعال العنيفة -نفسياً وجسدياً- أكثر وضوحاً. فما هما هذان الاضطرابان؟ وما هي أعراضهما؟ وكيف يمكن التعامل مع شخص مصاب بهما، خاصةً إن كان الشريك؟ اضطراب الشخصية الحدية وصعوبة تنظيم المشاعر وفقاً للمعهد الوطني الأميركي
look

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!